طب وجراحة العيونمقالات طبية

101 الرمد الحُبيبي (التراكوما – Trachoma)

Advertisements

الرمد الحُبيبي (التراكوما – Trachoma) | الأسباب والعلاج

يُعد التراكوما (trachoma) أو ما يُسمّى باللغة العربية (الرمد الُحبيبي) أحد أبرز وأشهر الأمراض المُعدية التي تُصيب العين، بل ويُعتبر المرض الأول المسبب للعمى القابل للوقاية.

مرض التراكوما شائع بشكل كبير لدى المجموعات السكانية ذات الأنماط والعادات السيئة والمنخفضة في مجالات العناية بالصحة والنضافة العامة والشخصية

حيث تعد هذه البيئة هي البيئة المناسبة للعدوى بالجسم المعدي المسبب للتراكوما وهو: (الكلاميدا – Chlamydia Trachomatis)

المرض مُنتشر بشكل كبير جدًا حول العالم، و يُعد أحد الأمراض المستوطنة في دول الشرق الأوسط، ويمثّل حوالي 80-90 من سكان مصر.

أسباب عدوى التراكوما – trachoma

يتسبب في انتشار التراكوما أو الرمد الحُبيبي سوء البيئة المحيطة، وتلوّثها وانتشار الذباب والحشرات الناقلة، بالإضافة إلى سوء أحوال الصحة العامة والشخصية

حيث ذلك يشجع ذلك انتقال المُسبب الرئيسي لحدوث المرض، وهو جرثومة ( الكلاميداChlamydia trachomitis )، خصوصًا عندما تتلامس إفرازات عين الشخص المصاب مع الآخرين.

أعراض التراكوما

بعد حوالي أسبوع لثلاثة أسابيع تبدأ أعراض عدوى التراكوما في الظهور، ومن أبرز أعراض الرمد الحبيبي، الآتي:

  1. الشعور بوجود جسم غريب في العين (يشبه وجود الرمل في العين).
  2. وجود القليل من القيح وإفرازات العين.
  3. ثقل في الجفن العلوي للعين.
  4. ارتفاع حساسية القرنية للضوء.
  5. جفاف أنسجة القرنية والجفن من الداخل.
  6. تقرّح القرنية والجفن من الداخل.
  7. احمرار العين.

تشخيص التراكوما

يقوم الطبيب ببعض الخطوات لغرض تشخيص الإصابة بعدوى الرمد الحبيبي، ومن أبرز المناطق التي يستهدفها طبيب العيون في تشخيص التراكوما هي السطح الداخلي للجفن العلوي وأعلى القرنية.

حيث يجد الطبيب علامات تسهّل عليه عملية التشخيص، مثل:

  • PTDs post trachomatic degenerations، وهي أشبه بحبيبات صفراء اللون شبه صلبة توجد في الجفن العلوي من الداخل
  • pannus siccus وهي ندبات وتآكل توجد في أعلى القرنية
PTDs post trachomatic degenerations 
من مؤشرات مرض التراكوما
PTDs: post trachomatic degenerations

كما يستخدم الطبيب بعض الوسائل المعملية مثل: صبغة Gimesa والتي تظهر الأجسام التي ينشرها الجرثوم المعدي المسؤول عن العدوى (inclusion bodies of chlamydia trachomatis)

Using giemsa stain to detect  intracytoplasmic basophilic  inslusion bodies of chlamydia trachomatis
Using giemsa stain to detect intracytoplasmic basophilic inslusion bodies of chlamydia trachomatis

مضاعفات الإصابة بالتراخوما

1- الجفن العلوي للعين

  • التهاب الجفن.
  • نمو الرموش باتجاه الداخل على عكس النمو الطبيعي لها.
  • ثقل وهبوط الجفن العلوي قليلًا.
  • تكوّن أكياس دهنية نتيجة انغلاق الغدد الإفرازية.
  • عدم القدرة على إغلاق العين بإطباق الجفنين في بعض الأحيان.

2- ملتحمة العين

  • التصاق ملتحمة العين الجفنية بالملتحمة البصلية.
  • جفاف الملتحمة البصلية.

3- القرنية

  • بروز في القرنية.
  • جفاف القرنية.
  • ضبابية الرؤية.
  • قرحة القرنية.

4- الجهاز الدمعي

  • التهاب الغدد الدمعية.
  • التهاب كيس الدمع.
  • إفراط افراز الدموع.

علاج التراكوما trachoma

العلاج الوقائي

  1. العناية الشخصية.
  2. التخلص من الحشرات الطائرة.
  3. غسل الوجه.

العلاج الدوائي

  • أقراص (sulphadiazine)
  • أقراص (erythromycin)
  • أقراص (doxycyclin)
  • أقراص (azithromycin)
  • قطرة sulphacetamide
  • مرهم terramycin

وعلاج أعراض القرنية مثل: القرحة بمرهم atropine، وإزالة الندوب من الملتحمة الجفنية والقرنية، وأحيانا يحتاج المريض إلى التدخل الجراحي.

الوقاية من الإصابة بعدوى التراكوما

يمكنك الوقاية من الإصابة بالعدوى من خلال:

  • النظافة الشخصية.
  • غسل اليدين والوجه بشكل مستمر.
  • التخلص من النفايات بطريقة صحيحة.
  • التقليل من أعداد الذباب.

مصادر:

Advertisements

ma7m00d3iid

طالب مصري بكلية الطب البشري, صاحب موقع الساعي للتعلم الذاتي, أعمل كمدوّن و أخصائي SEO في العديد من المواقع العربية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى