طب بالعامية

هو فيه علاقة بين التوتر والقولون العصبى؟!

Advertisements

متلازمة “القولون العصبى” أو “القولون” اختصارًا هي مجموعة من الأعراض المزمنة اللي بتيجي و تروح على فترات متأثرة ببعض العوامل اللي حنقولها دلوقتي.

الأول كدا نعرف الأعراض دي عبارة عن ايه: آلام في البطن و تقلصات أو مغص بيرتاح غالبًا بعد دخول الحمام ، انتفاخ مزمن و غازات زائدة، أحياناً إسهال وأحيانا إمساك و أحيانا الاثنين مع بعض بالتبادل.

الأعراض بتزيد في فترات الضغوط النفسية أو التوتر ،طيب ليه الموضوع دا بيحصل؟! الحقيقة مافيش حاجة واضحة نقدر نقول إنها السبب لإن في القولون العصبي جهاز القولون ( الأمعاء الغليظة ) بتكون سليمة في بنيتها على عكس أمراض ثانية أخطر زى مرض التهاب الأمعاء ( IBD ) المشكلة في القولون العصبي بتكون في انقباض عضلات الأمعاء لإن الانقباضات دي هي اللي بتحرك الأكل في الأمعاء فلما الانقباضة بتكون طويلة شوية بتأخر حركة الأمعاء و ساعتها يحصل الإمساك و الشعور بالتقلصات و الألم و لما تبقى قصيرة بتسرع حركة الأمعاء فيحصل إسهال مع التقلصات وألم كمان.

طبعًا فيه عوامل أخرى كثير قد تكون مشاركة في حدوث القولون العصبي و لكن مش حنطول عليكم. غير التوتر بقى ، كمان بعض الأطعمة زي منتجات الألبان و الملفوف و القرنبيط و البروكلي و القمح و الأرز و الحبوب الكاملة ممكن تجعل الأعراض دي أكثر سوءًا في فترة حدوثها بس زي ما عرفنا مش هي اللي بتسببها ، هي فقط مثيرات والمثيرات دي بتختلف من انسان للتاني وكل واحد بيكون غالباً عارف ايه اللي بيتعبه ، طب نعمل ايه ؟!

عشان كدا ينصح دائمًا بتعديل النظام الغذائي في فترة حدوث الأعراض و نبعد عن الأطعمة اللي بتتعب و نكثر من السوائل و الأطعمة الغنية بالألياف و طبعا الطبيب المختص حيوصف لنا دواء حسب العرض اللي بنعاني منه .

و أخيرًا ما تنسوش تمارسوا الرياضة و تحصلوا على قدر كافي من النوم عشان تهدوا التوتر و القلق.

و دمتم أصحاء و سالمين.

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى